المسيح هو عبد لله….

 

 الله الذي هو إله إبراهيم و إله اسحق و إله يعقوب

 

من سلسلة اظهار الحق للمسيحيين نطلق لكم حلقة جديدة تابعوها 

الحلقة 41 : يسوع هو عبد لله…. الله الذي هو إله إبراهيم و إله اسحق و إله يعقوب…الذي هو نفسه الله الآب
 
 
 
 


نطرح أسئلة متسلسلة لكي نصل الى المقصد المطلوب تابعوني


      هل المسيح لديه إله ؟


الجواب نعم و هذا من الكتاب المقدس ( رأينا هذه النقطة من قبل )

المسيح يعلم الجموع أن الرب إلهنا رب واحد  و لم يقل أنا هو الهكم و يعترف بوجود هذا الإله و هو واحد

 

مرقس الأصحاح 12

29. فأجابه يسوع: «إن أول كل الوصايا هي: اسمع يا إسرائيل. الرب إلهنا رب واحد.

 

101

 

المسيح يقر بأن الأب هو الإله الذي مجده

 

انجيل يوحنا 8

54.أَجَابَ يَسُوعُ: «إِنْ كُنْتُ أُمَجِّدُ نَفْسِي فَلَيْسَ مَجْدِي شَيْئاً. أَبِي هُوَ الَّذِي يُمَجِّدُنِي الَّذِي تَقُولُونَ أَنْتُمْ إِنَّهُ إِلَهُكُم

 

102

 

المسيح يصعد إلى إلهه الذي يدعى ايضا أبيه و الذي هو الإله و الاب كل الناس

 

انجيل يوحنا الأصحاح 20

17. قال لها يسوع: «لا تلمسيني لأني لم أصعد بعد إلى أبي. ولكن اذهبي إلى إخوتي وقولي لهم: إني أصعد إلى أبي وأبيكم وإلهي وإلهكم».

 

103

 
 
 
 

المسيح يصلي للأب لوحده منفصل عن باقي التلاميذ كما نرى

إنجيل لوقا – الأصحاح 22

41 وَانْفَصَلَ عَنْهُمْ نَحْوَ رَمْيَةِ حَجَرٍ وَجَثَا عَلَى رُكْبَتَيْهِ وَصَلَّى

42. قَائِلاً: «يَا أَبَتَاهُ إِنْ شِئْتَ أَنْ تُجِيزَ عَنِّي هَذِهِ الْكَأْسَ. وَلَكِنْ لِتَكُنْ لاَ إِرَادَتِي بَلْ إِرَادَتُكَ».

 
 

104

 
 
 
 

      هل المسيح حمد هذا الإله ؟

المسيح يحمد هذا الأب و يقر أيضا أنه رب السماء و الأرض ايضا

انجيل متى 11

25. فِي ذَلِكَ الْوَقْتِ قَالَ يَسُوعُ: «أَحْمَدُكَ أَيُّهَا الآبُ رَبُّ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ لأَنَّكَ أَخْفَيْتَ هَذِهِ عَنِ الْحُكَمَاءِ وَالْفُهَمَاءِ وَأَعْلَنْتَهَا لِلأَطْفَالِ.

 
 

106

 
 
 
 

      هل المسيح قال أن هناك إله لإبراهيم ؟

لاحظوا بكل وضوح ماذا قال المسيح للجموع أن هناك الله الذي هو إله لإبراهيم و إله ليعقوب و إله لإسحق

 

انجيل متى اصحاح 22 نص 31-32

.31وَأَمَّا مِنْ جِهَةِ قِيَامَةِ الأَمْوَاتِ أَفَمَا قَرَأْتُمْ مَا قِيلَ لَكُمْ مِنْ قِبَلِ اللَّهِ:

32. أَنَا إِلَهُ إِبْراهِيمَ وَإِلَهُ إِسْحاقَ وَإِلَهُ يَعْقُوبَ. لَيْسَ اللَّهُ إِلَهَ أَمْوَاتٍ بَلْ إِلَهُ أَحْيَاءٍ».

 

حيث نجد أن هذه العبارة  ” أَفَمَا قَرَأْتُمْ مَا قِيلَ لَكُمْ مِنْ قِبَلِ اللَّه: أَنَا إِلَهُ إِبْراهِيمَ وَإِلَهُ إِسْحاقَ وَإِلَهُ يَعْقُوبَ ” بالضبط في كتاب موسى “

 

انجيل مرقس – الأصحاح 12

26- وَأَمَّا مِنْ جِهَةِ الأَمْوَاتِ إِنَّهُمْ يَقُومُونَ: أَفَمَا قَرَأْتُمْ فِي كِتَابِ مُوسَى فِي أَمْرِ الْعُلَّيْقَةِ كَيْفَ كَلَّمَهُ اللَّهُ قَائِلاً: أَنَا إِلَهُ إِبْرَاهِيمَ وَإِلَهُ إِسْحَاقَ وَإِلَهُ يَعْقُوبَ؟

 

حيث نجد أن هذا الإله هو يهوه يَهْوَهْ الَهُ ابَائِكُمْ الَهُ ابْرَاهِيمَ وَالَهُ اسْحَاقَ وَالَهُ يَعْقُوبَ

سفر الخروج – الأصحاح 3

15- وَقَالَ اللهُ ايْضا لِمُوسَى: «هَكَذَا تَقُولُ لِبَنِي اسْرَائِيلَ: يَهْوَهْ الَهُ ابَائِكُمْ الَهُ ابْرَاهِيمَ وَالَهُ اسْحَاقَ وَالَهُ يَعْقُوبَ ارْسَلَنِي الَيْكُمْ. هَذَا اسْمِي الَى الابَدِ وَهَذَا ذِكْرِي الَى دَوْرٍ فَدَوْرٍ.

 
 

و يتضح أن يسوع هو عبد لهذا الإله الذي هو إله ابراهيم و اله يعقوب و اله اسحاق و اله لكل الاباء

 

أعمال الرسل – الأصحاح 3 ترجمة اليسوعية

13. إن إله إبراهيم وإسحق ويعقوب، إله آبائنا، قد مجد عبده يسوع الذي أسلمتموه أنتم وأنكرتموه أمام بيلاطس، وكان قد عزم على تخلية سبيله،

 

dsdsd

 
 
 

ملاحظة : نجد النص أعمال الرسل – الأصحاح 3 نص 13 في تراجم اخرى مثلا ترجمة فاندايك و ترجمة ملك جيمس بالاخص أن هناك تحريف بكل وضوح

 

 حيث وضعوا مكان  ” عبده    ب  فتاه  ”  حيث بعد مرور الزمن اصبحت كلمة فتاه هي ابنه

 

و يمكنكم التحقق و المقارنة بين المخطوطة السينائية و التراجم هذه

 

 

13 ο θϲ  αβρααμ san style="box-sizing: inherit;" data-blogger